كم مرة يجب عمل مساج للجسم

لقد ثبتت فاعلية المساج في منح الجسم شعور غامر بالاسترخاء، للتخلص من ضغوط وآلام تعيق استمرار الحياة اليومية والقيام بالأنشطة المطلوبة، واليوم سنجيب في مقالنا عن أهم الأسئلة التي تشغل كافة محبي المساج وأيضًا الراغبين في تجربته لأول مرة، ولعل أكثرها كم مرة يجب عمل مساج للجسم للحصول على فوائده وتفادي أضرار الإسراف في تطبيقه، فهيا بنا ننطلق في رحلة التعرف على المساج وشروطه عن قُرب.

مساج

ما هي اضرار كثرة المساج؟

بالرغم من أن التدليك يتمتع بفوائد جمة للجسم والبشرة والجهاز العصبي والنسيج العضلي؛ إلا أن أضرار كثرة المساج أمر وارد حدوثه أيضًا، لذا يجب توخي الحذر والاعتماد على مركز صحي معتمد لتفادي أضرار المساج، والتي سنتعرف عليها فيما يلي:

  • قد تسبب قلة خبرة المُدلك إلى الضغط بشدة على الأوعية الدموية مما يسبب تمزقها وحدوث نزيف.

  • قد يتسبب العنف في التدليك إلى التواء الحبل الشوكي والذي بدوره يسبب شلل في الأطراف العليا عافاكم الله.

  • في بعض أنواع المساج التي تعتمد على القوة والفرك والضغط العميق قد يتسبب المُدلك في حدوث كسر في العظام.

كل تلك المخاطر واردة الحدوث ولكن في حالة التعامل مع مركز غير معتمد ومختصين دون خبرة؛ لذا ستجد ركن راحتي في الرياض هو أحد أفضل المراكز التي تقدم خدمة المساج بأنواعه المختلفة على أيدي متخصصين ذوي كفاءة وخبرة تفوق أعوام.

وهناك بعض الحالات التي تُحذر من تطبيق التدليك وما شابه وهي:

  • الحروق والجروح الغير ملتئمة

  • الكسور

  • هشاشة العظام الحادة

  • سيولة الدم أو تناول أدوية مضادة لحدوث التجلط

فإن كنت تعاني من واحدة أو أكثر من تلك الأعراض لا تحاول أن تتعاقد على جلسات المساج فهي في الحقيقة تمثل ضرر بالغ عليك وليس نفع بالمرة.


متى أفضل وقت للمساج؟

يمكن لكل شخص اختيار الموعد الأنسب له وفقًا لمهامه اليومية، فلا يُشترط وقت محدد لضمان فاعلية جلسة المساج من عدمه، ولكن يُنصح باختيار المساج الصباحي لتأثيره الإيجابي على منح الجسم قدر كبير من الراحة والاسترخاء مع طاقة كبيرة لبدء يوم جديد بكل حماس.

هل يفضل الاستحمام قبل او بعد المساج؟

نعلم جميعًا كم الاسترخاء الذي يمنحه التدليك للعضلات والعظام بالجسم، لذلك يُنصح بالقيام بالاستحمام قبل المساج لمساعدة الجسم والنسيج العضلي تحديدًا على مزيد من الاسترخاء قبل البدء في جلسة المساج، مما يضمن الحصول على أفضل نتيجة ممكن خلال وبعد الجلسة، من تخفيف للآلام وإزالة للضغط على العضلات وكذلك شعور كبير بالراحة والاسترخاء.

كم مرة يجب عمل مساج للجسم؟

عند الرغبة في التعرف على عدد المرات الأمثل للقيام بعمل جلسة مساج لابد من مراعاة أن هناك عدة عوامل تتحكم في عدد مرات المساج وهي:

  • مدى الاستجابة التي يبديها جسمك تجاه جلسات المساج

  • مدى توفر المقدرة المالية والوقت الكافي للذهاب للمركز

  • نوع الرياضة التي تمارسها

  • مدى حاجتك للاسترخاء وتدليك العضلات


وينبغي أن تستشير المختص بالمركز عن عدد الجلسات الأمثل لحالة جسدك؛ وحينها سيخبرك بالعدد الذي تصل معه لقدر كافي من الراحة والاسترخاء، وحينها حتمًا سيسأل عن الهدف من جلسات المساج بالنسبة لك، إن كانت من أجل تخفيف آلام العضلات بعد تمارين شاقة أو مهام عمل متعب سيتراوح عدد الجلسات من مرة إلى مرتين أسبوعيًا، أما إن كان الهدف يتلخص في التخلص من التوتر وتحسين الحالة المزاجية فجلسة شهريًا ستفي بالغرض.

وبذلك نكون قد أجبنا عن أكثر الأسئلة الشائعة التي تردنا بشأن المساج وأضراره، وأنسب وقت للقيام بالمساج، وكذلك عدد مرات الجلسات الأمثل لمن يريد تجربته، تواصلكم مع ركن راحتي يسعدنا، وخدمتكم تشرفنا فلا تترددوا في التواصل معنا والتعرف على باقة خدماتنا للمساج بمختلف أنواعه.


٤ مشاهدات٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل